منتدى بنات و الاولاد
السلام عليكم ورحمة الله تعالى
وبركاته



اهلا وسهلا بكم في منتدى
صبايا الجيل الجديد
ان كنت عضوا فتفضل بالدخول
وان كنت زائرا نتمنى
منك التسجيل في الموقع
مع اطيب المتمنيات


الادارة


منتدى للبنات والاولاد نقضيها تسلية +تثقيف+افادة
 
الرئيسيةمجلة المنتدىاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  السعداء في شهر رمضان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
العبقرية نونو
المديرة
المديرة


من اين تعرفت علينا : اخر
الدولة :
عدد المساهمات : 128
النقاط : 204
السٌّمعَة : 9
تاريخ التسجيل : 22/05/2013
العمر : 15
الموقع : صبايا الجيل الجديد

مُساهمةموضوع: السعداء في شهر رمضان   الخميس يناير 09, 2014 10:14 pm


السعداء هُم
مَن سعد بالصيام فأسعده الصيام وآنسَه وزكّاه وهداه ، كان صيامهم عوناً لهم على طاعة الله تعالى ،

فأكسبهم تقواه ومحبته وولايته ، حفِظوا الله تعالى في صومهم ، فحفظهم الله
ـ سبحانه ـ ورعاه وأسبغَ عليهم نِعَمه .
كان صيامهم محض سعادتهم ونورهم وهدايتهم ، شرفوا به غاية الشرف وبلغوا به سماء العز والمجد ،

إذ إن طاعة الله عزّ للعبد وكرامة ، ومعصيته وذلُّ له ومهانة ، طَفحَ السرور عليهم بمقدم رمضان ،
والسعادة تغمر محيّاهم وكلامهم وفعالهم .

السعداء عرفوا قدر الصوم فجعلوه خصباً بفعل الصالحات ، ريّانَ بقراءة القرآن والصدقات ،
أدرك السُّعَداء أن الصوم عبودية للواحد القهار ، فيها الطاعة والامتثال والضراعة والابتهال والصبر ومحاسن الخلال .
السعداء إذا أدركَهم رمضان ازدادوا هِمّةً ونشاطاً وقوةً وفلاحاً ونوراً وصلاحاً ،

عرفوا أن صيامهم إمّا لهم وإمّا عليهم ، فساسوه بميزان التقوى ، وصانوه من براثن الهوى ، وثبّتوه بأنوار الحق والهدى .
السُّعَداء في رمضان صائمون ذاكرون ، قائمون قانتون ، داعون ومجاهدون وعلى ربهم يتوكلون ،

رمضان عندهم عيد وسرور ، وجنة وحبور ، وذكر ونور ، يودّون لو طالت أيامه وبعدت لياليه ،
واستدامت نعمته وفرحته وبهجته .
رمضان عندهم ذكرٌ وصلاة وتلاوة ومناجاة ،
وجهاد ومواساة، تذكّروا نِعَم الله عليهم وما أتم به وأكرم ، فسعوا في نفع غيرهم بالدعوة والطعام والشراب والكساء .
﴿ وَالَّذِينَ اهْتَدَوْا زَادَهُمْ هُدًى وَآتَاهُمْ تَقْوَاهُمْ﴾ [محمد : 17] .

إذا انصرَمَت أيام رمضان بكي السعداء وتأسَفوا لفقدان حبيبهم وروحهم وراحتهم
وما مرّ يومٌ أرتجى فيه راحةً
فأذكُرُه إلا بكيت علي أمسِ
يبكون لفراقه ويحنون لانقضائه.
يا أيها السعداء :

هنيئاً لكم حُسن الصيام وحُسن العبادة والقيام ، ظفرتُم لعمري بالسعادة والسرور وحُزتُم البركة والأجور ،
فيا لها من فرحة تغمر النفس وتشرح الفؤاد وتورث النورَ والضياء.
﴿ مَنْ عَمِلَ صَالِحاً مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُم بِأَحْسَنِ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ﴾
[النحل : 97] .
أما الأشقياء
فهم من شقي بالصيام ، وأشقاه الصيام وأضناه وأتعبَه ، كان الصيام عليهم إصراً وبلاءً ومشقةً وضنكاً ،
إن صاموا فليس لهم من صيامهم إلا الجوع والعطش ، لا يذوقون فيه إلا الهم والضيق والمرارة والحرمان .
كان صيامهم عليهم عمىً وردَىَ لا يجاوز حالهم ولا يغير صفاتهم وأحوالهم ،
إذ إنهم إن صاموا صاموا على كرهٍ ومضَضٍ وضيق ونكد ، تعقبهم كآبة في المنظر وسوء في المنقلب ،
نهارهم قد ثقل بالنوم والكسل ، وليلهم أظلم وهالك باللعب واللهو والسفَه ،
ومن الأشقياء مَن لا يصوم بتاتاً فهؤلاء قد خسروا خُسراناً مبيناً ، وقد ضلّوا ضلالاً بعيداً .
﴿ وَلَوْ أَرَادُوا الخُرُوجَ لأَعَدُّوا لَهُ عُدَّةً وَلَكِن كَرِهَ اللَّهُ انبِعَاثَهُمْ فَثَبَّطَهُمْ وَقِيلَ اقْعُدُوا مَعَ القَاعِدِينَ ﴾ [التوبة : 46] .
الأشقياء لا يراعون جلالة الشهر وهيبته ، فتراهم سرعى هملاً وراء حسرتهم وندامتهم ، يطلبون غيّهم وفسقهم وخناهم
ألم يعلموا بأن الله يرى ، مُحيط بهم لا تخفى عليه خافية ، وسيأتي بهم عبداً عبداً إذ أحصاهم وعّدهُم عداً ،
وكلُّهم آتية يوم القيامة فرداً .
سبحان الله ! ألم يأتهم أنباء رمضان وبيّناته ؟! ألم يكن لهم
آيةً أنوار رمضان ودلائله ؟! ألم يروا فرحة الأمّة واغتباطها

بهذا الشهر؟! عجباً !! .
﴿ كَلاَّ بَلْ رَانَ عَلَى قُلُوبِهِم مَّا كَانُوا يَكْسِبُونَ ﴾ [المطففين : 14] .

كنا في حقبةٍ من الدّهر ، نشكو فئاماً لا يعرفون اللهَ إلا في رمضان ،
فما بال جموعٍ غفيرة من الناس شقيت فيرمضانوغيره، ما حقّ مَن لم يكن له من الصيام إلا اسمه ؟!
لم يذُق نوره وحلاوته وروحانيّته . عياذاً بالله من ذلك .
يا أيها الإخوان :

اسلُكوا درب السعداء في رمضان هم مَن عرف قدررمضان ، فصامَه صوم المتقين العابدين القانتين ،

صاموه بنفوس صادقة وقلوب خاشعة وألْسنة ذاكرة ، ليست بهاذية ولا لاغية ،
كان صومهم ثُمال قلوبهم وحياة نفوسهم وجلاء أحزانهم وغمومهم .
يا أيها الصائمون :
تجنّبوا طريق الأشقياء في رمضان ، الذين نسوا الله تعالى فأنساهم ذكره ،
الذين كان صومهم عليهم ندامة وحسرة ، نعوذ بالله من حالهم ومآلهم .
قومٌ جاءوا في رمضان بالخاطئة ، وكانت أيامهم من ذكر الله خالية ،
شرِقوا بالصيام فأورثهم البؤس والحرمان ، وأنزلَهم منازل الخيبة والخُسران ،
يحسبون طول بقائهم عزاٍّ لهم ، وغِناهم سروراً لهم ، وأموالهم تمكيناً لهم ،
كلاّ والله !! بل كل ذلك استدراج وبلاء ونكبة وغصّة ولأواء ، ولكن متى يعلمون ؟
قال تعالى : ﴿ أَيَحْسَبُونَ أَنَّمَا نُمِدُّهُمْ بِهِ مِنْ مَالٍ وَبَنِينَ نُسَارِعُ لَهُمْ فِي الْخَيْرَاتِ بَل لا يَشْعُرُونَ ﴾ [المؤمنون : 55 - 56] .
قال ابن كثير رحمه الله : يعني أيظنّ هؤلاء المغرورون ، أن ما نعطيهم من الأموال والأولاد ،
لكرامتهم علينا ومعزّتهم عندنا ، كلا ليس الأمر كذلك كما يزعمون في قولهم
﴿ نَحْنُ أَكْثَرُ أَمْوَالاً وَأَوْلادًا وَمَا نَحْنُ بِمُعَذَّبِينَ ﴾ [سبأ : 35] ،
لقد أخطأوا في ذلك وخاب رجاؤهم ، بل إنما نفعل بهم ذلك استدراجاً وإنظاراً وإملاءً ،
ولهذا قال :

﴿ بَل لا يَشْعُرُونَ ﴾
كما قال تعالى :﴿ فَلاَ تُعْجِبْكَ أَمْوَالُهُمْ وَلاَ أَوْلادُهُمْ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُعَذِّبَهُم بِهَا فِي الحَيَاةِ الدُّنْيَا وَتَزْهَقَ أَنفُسُهُمْ وَهُمْ كَافِرُونَ ﴾
[التوبة : 55] ،
وقال تعالى : ﴿ إِنَّمَا نُمْلِي لَهُمْ لِيَزْدَادُوا إِثْماً﴾ [آل عمران : 178] ،
وقال تعالى :﴿ فَذَرْنِي وَمَن يُكَذِّبُ بِهَذَا الحَدِيثِ سَنَسْتَدْرِجُهُم مِّنْ حَيْثُ لاَ يَعْلَمُونَ ﴾ [القلم : 44]
(تفسير ابن كثير (3/257)

أيها الإخوة :
ألم يأن لهؤلاء أن يعودوا إلى ربّهم ويُنيبوا إليه ، وينقادوا لِحُكمه ويخشعوا لذكره وآياته .
في يوم القيامة يفرح السعداء الأخيار ، ويحزن الأشقياء الأشرار ، يُبَوَّاُ الصالحون منازل ذهباً ،
وينقلبُ الذين ظلموا منقلَباً صعباً أرداهم الهوى وغرّهم طول الأمل ، إذ تنكّروا للنُّذُر وأعرضوا عن هدايات البشر .
﴿ أَوَ لَمْ نُعَمِّرْكُم مَّا يَتَذَكَّرُ فِيهِ مَن تَذَكَّرَ وَجَاءَكُمُ النَّذِيرُ فَذُوقُوا فَمَا لِلظَّالِمِينَ مِن نَّصِيرٍ﴾ [فاطر : 37] .
أُنذِروا بالسّقم فلم ينزجروا ، ووُعِظوا بالشَّيب فلم يتّعظوا وابتُلوا بالكروب فما أقلعُوا وأنابوا ، والله المستعان ! .

تقبل الله عز وجل طاعتكم واعمالكم

_________________
<div style="text-align: justify;"><br></div><div style="text-align: right;"><br>



للامانة مو من تصميميضاحك 


المنتدى روعه وانتوا  اروع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sabaia.forumaroc.net
دودو محمد
عضو نشيط


من اين تعرفت علينا : جوجل
الدولة :
عدد المساهمات : 273
النقاط : 517
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 08/11/2013

مُساهمةموضوع: رد: السعداء في شهر رمضان   السبت أكتوبر 11, 2014 1:47 pm

النـهدى للعناية الصحية
أول موقع سعودى يـۃتم بجميع الموضوعات الخاصة بالاسرة والصحة والجمال

وتجدـۃا فى القسم الخاص بمرڪز النـۃدى للعناية الصحية الذى يشمل جميع الموضوعات مثل :

صحة المراة ــــــــ< الحمل ، الرضاعة ، الصحة الجنسية للمراة

الصحة العامة ــــــــ-< مرض السڪرى ، القلب وضغط الدم ، السمنة ، الصحة الجنسية

صحة المراـۃقون

العناية بالطفل من حيث الاـۃتمام بالاطفال من حيث التغذية والرضاعة وسلوڪـۃم الاجتماعى

قسم الجمال - العناية بالبشرة - العناية بالشعر - العناية بالجسم - صبغات الشعر

ونوفر خدمة صيدلية اون لاين - طبيب اون لاين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
دودو محمد
عضو نشيط


من اين تعرفت علينا : جوجل
الدولة :
عدد المساهمات : 273
النقاط : 517
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 08/11/2013

مُساهمةموضوع: رد: السعداء في شهر رمضان   الجمعة أبريل 10, 2015 5:56 pm

تعمل شركة" دارك جروب للإستثمار والتنمية العقارية "

في مجال إنشاء المشروعات السكنية والإدارية ذات التنوع فى التصميمات


والمساحات والأسعار وبما يلبى احتياجات جميع المواطنيين ومجال نشاطها الحالى فى

مدينة القاهرة الجديدة  إلا أن خطة شركة  دارك جروب للاستثمار والتنمية العقارية المستقبلية هو التوسع

بأنشطتها فى مدن السادس من أكتوبر والشيخ زايد والساحل الشمالى .

وقد رسخت شركة دارك جروب للاستثمار العقارى مكانتها الرائدة في السوق العقاري من خلال ما أنجزته من

مشاريع عقارية ذات المواصفات العالية. وقد تم خلال مسيرة الشركة الحافلة بالإنجازات تطوير عدد كبير من

المشاريع العقارية وبأعلى المواصفات .

الخط الساخن:  19317




تابعونا علي  الفيس بوك دارك جروب للإستثمار والتنمية العقارية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
السعداء في شهر رمضان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى بنات و الاولاد :: المنتدى الاسلامي :: الخيمة الرمضانية-
انتقل الى: