منتدى بنات و الاولاد
السلام عليكم ورحمة الله تعالى
وبركاته



اهلا وسهلا بكم في منتدى
صبايا الجيل الجديد
ان كنت عضوا فتفضل بالدخول
وان كنت زائرا نتمنى
منك التسجيل في الموقع
مع اطيب المتمنيات


الادارة


منتدى للبنات والاولاد نقضيها تسلية +تثقيف+افادة
 
الرئيسيةمجلة المنتدىاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 التدريس فن مكتيب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بدر المنتدى
المدير العام


من اين تعرفت علينا : جوجل
الدولة :
عدد المساهمات : 154
النقاط : 452
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 09/09/2013

مُساهمةموضوع: التدريس فن مكتيب   الأربعاء أكتوبر 23, 2013 12:08 pm

إن التدريس يشكل مجموعة نظريات وحقائق تتحول الى مهارات وخبرات من خلال التدريب وتطبق بأتخاذ سلسلة من القرارات وبأيجاز طرائق عديدة تساعد الطالب على التعلم والنمو او التعميم ورسم التجارب التربوية التي تنمي مهاراته ومفاهيمه وتمكن من التمتع بتجارب التعلم والنشاط او الموضوع الذي درسه .

ويعد التدريس عملية مخطط لها بشكل منتظم مرتبطة بأهداف وتستند الى اسس نظرية متفاعله لتحقيق التطور والتكامل للعملية التربوية ن والغرض منه هو توصيل المعارف والعلوم المتنوعة والمختلفة من المدرس الى الطالب ،وينبغي ان يتذكر المدرس ان هنالك عدداً غير محدد من المتغيرات التي تعمل في المواقف التدريسية لذا وجب على عليه الصبر والتحمل والمثابرة والتكيف معها والاستعداد لمواجهتها .

لان التدريس الجيد مرتبط بالطلاب وما يقومون به من تطبيق واستجابة لما طرح من المدرس ولهذا وجب عليه الانسجام والتعايش مع طلبته من اجل اداء رسالته بكفاءة وأمانة .

ان فن التدريس ليس مجرد عمل او وظيفة بل هو تعميم مشروع ضخم متشعب الجوانب له مرتكزات واضحة لاتصاله بصورة مباشرة بمستقبل اولئك الذين تشجعهم على التعليم وتربيهم منذ الصغر ليصبحوا شباب المستقبل (هربرت كول ).

اما ان يكون التدريس فن مكتسب فهو يجب ان يستند الى فهم الطالب ومعرفة ظروفه ومستوى تفكيره ودراسة طباعة التعرف على ميوله ورغباته هذا بالاضافة الى العناية بالتربية الاخلاقية ، وتحسين الحياة في المجتمع عن طريق توجيه الطلبة لخدمة مجتمعهم .

اما بالنسبة للمدرس فعليه ان ينظر الى نفسه بأنه معلم ومتعلم فالخبرات التي يأتي بها الطلبة تعرفه مافي المحيط الذي يعيش فيه من امكانات وتراث اجتماعي ،ولهذا فان ممارسته الفعلية للمهنة تجعله متعلماً مقتبساً لكل معلومة جيدة لان المدرس الذي لايحاول الاقتباس من المحيط او من خبرات طلبته هو مدرس جامد يبفى طيلة مدة خدمته يلقن طلبته نفس المعلومات ويردد لهم نفس الفكر والعبارات ،وان تعقد الحياة وتنوع مطالبها يجعل هذا النوع من المعلمين الجامدين خطراً على مهنة العليم التي تتطلب التجديد والتبديل حسب الظروف والاحوال المتغيرة .

ان السعادة والراحة النفسية ممكن ان يشعر بها هؤلاء الذين يحبون عملهم وان الاسباب التي تدفع الانسان للعمل هي لممارسة عمل او مهنة معينة ولان التدريس مهنة وكل مهنة يتم اختيارها بشكل صحيح بالاعتماد على المصادر الاساسية الاتية :

1- تأثير الشخص بمهنة عائلته.

2- رغبة بالعمل بالعمل تحت تأثير نموه ورغبته في مساواة الاخرين .

3- وقد لايحالف الحظ الشخص في اختيار المهنة التي يرغب بها وهذا مايحدث نتيجة الصدفة او الظروف الغير الملائمة الا ان هذه المصادفة قد لاتظهر في انواع كثيرة في المهن ومنها التدريس والتي اثبتت البحوث والدراسات من أن بعض المدرسين كانت امكاناتهم بتدريس اختصاصاتهم ضعيفة ولم تحقق الاغراض المطلوبة ،لان اختيارهم لهذه المهنة لم يكن بمحض ارادة الكثير منهم .

وفي هذه الايام نسمع تعليقات كثيرة حول وجود ازمة بالتعليم وأحد العوامل الرئيسة في هذه الازمة ، ان عدداً كبيراً من المدرسين لم يعدوا الاعداد اللازم للمهنة بالرغم من بذل محاولات عديدة لتحسين وسائل التدريب والاعداد لغرض النهوض بمؤهلاتهم الا ان الازمة ما زالت موجودة لذا ينبغي بذل جهود استثنائية من اجل وضع المناهج الملائمة واختيار العناصر الكفوءة للنهوض بمستوى هذه المهنة ومقوماتها .

ان عملية التدريس علم له مقومات واسس يعتمد عليها في التطبيق نظرياً وعملياً وهما الموهبة الفطرية او الطبيعية والقدرة على التعلم او الالمام بالمادة العلمية ، وهذه المقومات هي اساس نجاح عملية التدريس .

اما بالنسبة للمبادئ الاساسية التي يجب ان يتصف بها المدرس فهي احتواؤه لذاته ولمهنته وللمتعلم وبناء علاقات طبية معه وهذه تعتبر من المقومات الشخصية التي يجب ان يتحلى بها كل مدرس ، هذا بالاضافة الى التمكن من المادة وسلامة الاعداد للدرس وتوصيل المعلومات للطلبة بعد دراسة خصائصهم وتتضمن مهارات التدريس ثلاث عمليات رئيسة هي التخطيط والتنفيذ والتقويم ويتطلب من المدرس عند انجاز كل منها ان يجيد القيام بها ، فعملية التخطيط تتطلب منه تحديد خصائص المتعلمين ومعرفة احتياجاتهم ومعرفة احتياجاتهم وقدراتهم كي يكون قادراً على صياغة اهداف التعليم وتحليل محتوى المادة الدراسية وتحديد افضل نتاج لتقديمها ولهذا وجب على المدرس اتباع المراحل الاتية اثناء تخطيطه للدرس :

1- الربط بين الخبرات المعرفية السابقة والحالية ومعرفة الاشياء المطلوب من الطلبة القيام بها اثناء وبعد الانتهاء من الدرس بحيث يستطيعون القيام بها .

2- استكشاف الطلبة للمفاهيم المطروحة ومحاولة تطوير مفرداتها.

3- منح الطلبة الفرصة لابداء ارائهم وتوضيحاتهم حول المفاهيم المطروحة .

4- منح الطلبة الفرصة للتوسع في مداركهم ومفاهيمهم.

5- تقويم ماتعلمه الطلبة.

اما التنفيذ فيسعى المدرس الى اتخاذ ماخطط له ، اثناء تفاعله مع الطلبة ويتوقف نجاحه على اجادة مجموعة من عرض المهارات الفنية المتخصصة مثل مهارات عرض الدرس وتنصيف الاسئلة وصياغتها وتوجيهها واثارة الدافعية عند الطلبة وتعزيز استجاباتهم واجادة ادارة الصف الدراسي وكيفية تكوين علاقات انسانية طيبة مع طلبته وبما ان التقويم هو احد عناصر التدريس ولكونه عملية مستمرة تحاول التوصل الى جوهر المشكلة ، لهذا وجب على المدريسن جمع المعلومات المدرسية عن قدرات الطلاب ومعلوماتهم واتجاهاتهم وذلك لاجل اتخاذ قرارت تستند الى هذه المعلومات وفي الختام اجراء التقويم الشامل الذي يأتي بعد ان تتم عملية التعليم والتعليم بقصد معرفة تحقيق الاهداف التعليمية التي سبق تحديدها.





م / ن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
دودو محمد
عضو نشيط
avatar

من اين تعرفت علينا : جوجل
الدولة :
عدد المساهمات : 273
النقاط : 517
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 08/11/2013

مُساهمةموضوع: رد: التدريس فن مكتيب   الخميس مايو 22, 2014 5:50 pm

العناية اليومية للبشرة
نظام العناية بالبشرة اليومية هو عنصر حيوي للحفاظ على جمال البشرة وحيويتها جميلة ليس هناك أي سر كبير للحصول على مظهر رائع للبشرة، ولكن سيكون من الصعب جدا تحقيق ذلك ما لم يكن لديك نظام للعنايةالعناية اليومية للبشرة

متابعة نظام للعناية بالبشرة يوميا هو أمر ضروري بسبب تعرض البشرة باستمرار إلى الجذور الحرة التي تهدد نضارة وصحة البشرة والملوثات مثل الدخان والغبار التي تسد مسام البشرة بالبشرة يوميا وعند تجربة نظام رعاية البشرة يوميا ، يجب أن تكون واضحة النتائج في غضون 3 أشهر وبذلك قد لا ترغب في اللجوء إلى الحلول المعقدة مثل الجراحة التجميلية لتحسين حالة البشرة فقط عليكي بتجربة نظام الرعاية اليومية التي قد تكون مؤثرة ومثلما هو بالتأكيد أكثر أمانا

يشمل نظام العناية اليومية للبشرة خمس خطوات من العناية وهى استعمال المنظف - التقشير سواء اليومي أو الأسبوعي - استعمال التونر - المرطب - كريم الحماية وذلك أثناء النهار مع تكرار الخطوات بدون المقشر وكريم الحماية في الليل

• المنظف

يجب استعمال منظف مناسب لنوع البشرة ويفضل السائل الخالي من الصابون

يمكن استعمال الحليب المنظف عن طريق وضعه على البشرة بواسطة قطعة من القطن الناعم وتحريكه على كل أجزاء البشرة أو استعمال الغسول المنظف السائل بواسطة الماء وأيضا يتم فرك البشرة بلطف بحركات دائرية حتى يتم تنظيف البشرة بالكامل ومن ثم شطفها بالماء الدافئ

• المقشر

أن تراكم الخلايا الميتة على سطح البشرة يعطيها مظهر باهت وغير صحي كما أنها تقلل من فاعلية أي كريم آخر يوضع على البشرة

من الأفضل عمل تقشير للبشرة مرتين إلى ثلاث مرات أسبوعيا للإبقاء على الخلايا الميتة بأدنى حد وتجديد لبشرة باستمرار

اختاري نوع المقشر المناسب لبشرتك مع مراعاة عدد مرات التقشير يكون اقل للبشرة الجافة والحساسة


• التونر

استعمال التونر بعد تنظيف البشرة سواء بالحليب المنظف أو الغسول أمر ضروري لإزالة أي شوائب متبقية بالمسامات من عملية التنظيف وتقليل حجم المسامات لمنع تراكم الأوساخ بداخلها

أيضا يجب استعمال التونر المناسب لنوع البشرة ويفضل الخالي من الكحول

• المرطب

المرطبات تساعد على الحفاظ على خلايا الجلد رطب ، مما يجعل البشرة تبدو أكثر نعومة وشبابا أكثر من ذلك يجب التأكد من ترطيب بعد كل التطهير ، سواء في الصباح وقبل النوم ليلا

وتختلف احتياجات البشرة للترطيب باختلاف نوعها فمثلا تحتاج البشرة الجافة والجافة جدا إلى مرطبات أكثر وبخاصة تلك التي تحتوى على كمية من الدهون بخلاف البشرة العادية التي تحتاج إلى مرطب متوازن

من الغريب أن الناس ذوي البشرة الزيتية يفكرون أنهم ليسو بحاجة إلى مرطب المشكلة هي أن جميع أنواع الجلد تحتاج إلى الترطيب فمن احد الأسباب أن بشرتك ذهنية أن البشرة تفتقر إلى الرطوبة فيجب استخدام مرطب الخالية من الزيت الذي هو أساس المياه والتي من شأنها أن تساعد في السيطرة على الدهون


• الحماية من الشمس

تؤثر الشمس بشكل سلبي على البشرة بعدة طرق منها فقد الرطوبة من البشرة نتيجة للحرارة وزيادة تصبغ البشرة بالإضافة إلى التأثيرات الضارة للأشعة لذلك ينصح باستعمال واقي من الشمس قبل التعرض للشمس المباشرة وتختلف أنواع واقي الشمس المتاحة للاستعمال منها ما يستخدم كل ساعتين تقريبا وأنواع أخرى ممتدة المفعول كما يجب مراعاة نوع البشرة عند اختيار واقي الشمس

هذا الموضوع منقول من النهدي للعناية الصحية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
التدريس فن مكتيب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى بنات و الاولاد :: التعليم :: التربية والتعليم-
انتقل الى: